منتدى البابا كيرلس و الملاك ميخائيل

منتدى مسيحى ارثوذكسى 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول</a><hr>

شاطر | 
 

 احد النصوص للمسرح الشعرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1353
العمر : 31
العمل : خادم للرب
تاريخ التسجيل : 27/08/2007

مُساهمةموضوع: احد النصوص للمسرح الشعرى   الأربعاء يونيو 11, 2008 7:16 pm

الفصل الاول ( بداية التحدى )
المشهد الاول

منظر عام ( يجلس احد الرهبان متردينا زية الخاص بينما يمسك بيدة الكتاب المقدس ويبدا فى القراءة )
الراهب : فقال الرب لبطرس وعلى هذة الصخرة ابنى كنيستى
حقا ياربى والهى قد اقامت كنيستك على الصخر دافعا دمائك ثمننا للخلاص وجعلت الجحيم لايقوا عليها فشكرا لك سيدى ان جعلتنا لكنيستك صخرا يبقا ابد الزمان

(يدخل الشيطان موجها كلامة للراهب )

الشيطان : ههههههههههههه
فى اية يا انسان................... بتكلم الرب الحنان
وكمان بتشكرة على الاحسان ........ وعلى ان ولدة صخور فى الايمان
شكلك عايش فى الاحلام ................... وبتهواء ديما الهزيان

الراهب :
انت جاى لية ياشطان ............. جاى بالعيبك تشكننى فى الايمان
ولا فاكر انى هخضع ليك .......... واسيب ربى الحنان
لا بلاش احلام ..... وكتر كلام ........ وتعيش فى الاوهام

الشيطان :
انا الى عايش فى الاحلام ............ دا انا جاى افوقك من الاوهام
واخليك تشوف الحقيقة ............. بان الكنيسة مفهاش صخور ايمان
انما اولاد من خيش وقش ............. مجرد منظر هكل لبنيان
والى الدم الى اتسفك زمان ........... نسية كل بنى الانسان

الراهب :
لعبة جديدة من العيبك .............. ولا مصدق نفسك ياشطان
طول مافى بنى انسان ................ فى توبة ورجوع للحنان
فى باب سماء مفتوح ............... لن يغلق مهما كان

الشيطان :
انا مقولتش ان الباب مقفول .............. بس محدش بيدخل من زمان
الكل عايش عبد لخطيئة ................... وبيبكى من كتر الاحزان
ولو سمع صوت للرجوع ................. بيقول وهل يلقاء ما فعلت فى طى النسيان
فاقدين امل بالخلاص ................... وعايشين ناسين محبة الحنان
ودى اول واهم خطوة ................. للسقوط وانتزاع رجاء الايمان

الراهب :
لا .لا . لايشطان لسة ........... فى كتير من بنى الانسان ......... ولد للرب الحنان
وان كانت قضيت على بطرس زمان ........... بالضهاد فالضهاد دة شى فى خبر كان
ولسة جوة قلب الكنيسة ............... الف الف صخرة ايمان
مدام لسة فى حياة ........ فى حضن الرب الحنان .......... لزم يفضل الايمان

الشيطان :
بص ودة اخر الكلام ............ عشان متعش كتير فى الاحلام
انا بيدى قطفت الزهور ............ وحاربت الايمان فى كل العصور
مرة اضهاد والام وعذبات ........... ومرة اختلافات وطوائف واضربات
قطفت بايدى لى الايمان زهور ........... وبعقلى محيت كل الصخور
ومعدش جوة كنستك ............... شى اسمة الايمان

الراهب :
انا لسة عند راى .............. مستحيل تنمحى الصخور
دا الكنيسة لسة قوية ......... واولادها فيها عبر العصور
سوء استشهاد ولا اضهاد ......... وقفين بقوة قدام الجلاد
يعلنة بكل افتخار ................. اسم الهم ومسحهم البار
ويدفعو بقوة عن الايمان .......... فى كل مكان وزمان

الشيطان :
يبقا بنا التحدى يا انسان ............... ننزل للعالم ونشوف ولاد الحنان
زى ما قولت ليك خيش وقش ........... ولا زى ما بتقول صخور ايمان
نخد نموذج من ولاد الحنان ............ ونموذج من بنات ام الة الاكوان
وكمان نموذج للرعاة ................. نقول اتنين من الخدام
ونشوف حياتهم وارئهم .............. لسة فيها للمسيح مكان
ولا دة شى انمحا مع الزمان .......... وانتهاء منكم شى اسمة الايمان


الراهب :
وانا موافق ياشطان ............ انزل معاك للعالم بقوة ربى الحنان
ونشوف ولاد الكنيسة ............. صخور الايمان
وان كانو زى ما قولت خيش............ وقش منظر شكل لبنيان
ولا فعلا فاكرين مسحهم ............... وصخور فى الايمان

تغلق الستار ويخرج الجميع استعدادا للنزول الى العالم وينتهى المشهد الاول
اترككم فى حفظ الرب والى لقاء اخر يوم الثلاثاء مع المشهد الثانى ان اعطانا اللة عمرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kiroloc.ahlamontada.com
 
احد النصوص للمسرح الشعرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البابا كيرلس و الملاك ميخائيل :: ادب وعلم وثقافة :: قسم المسرح الكنسي-
انتقل الى: